ads

قتلوها رغم انها اقسمت لهم بانها بريئة.وبعد موتها ظهرت المفاجأة.بالفيديو.


تلك الحادثة حدثت في احدي محافظات مصر انها قصة حقيقية .
فقد كانت فتاة تدعي نهي من احدي محافظات الصعيد حرص والدها علي تعليمها وقد حصلت علي دبلوم التجارة واصبح عمرها عشرون عاما وكانت جميلة جدا ولها خمس اخوات رجال واخت اصغر منها كانت معروفه باخلاقها وجمالها وخفة ظلها كانت تحرص علي ارضاء والديها.
ولكن كانت في احدي اليالي مرضت وانتفخت بطنها وظلت تعاني من الالام المبرحة واستنجدت باهلها فاستدعوا احدي الاطباء فشخص حالتها علي انه حمل وبعد ذهاب الطبيب اقتحموا اخوتها غرفتها وضربها ضربا مبرحا ثم نقلها والدها ووضعوها في العناية المركزة حيث دخلت بغيبوبة من كثرة الضرب علي رأسها وظهرت برئتها متأخرة حيث قال الطبيب بالمشفي انها لم تكن حامل بل تعاني من زائدة دودية فقط وبعد اياما ماتت متأثرة من شدة الضرب.وتدم اخواتها اشد الندم.