ads

قررت الإعتزال لحرمة أموال الفن وزوجها الأول إنتحر بعدما قتل فنانة شهيرة.. محطات في حياة «حنان ترك» بذكري ميلادها الـ 43

فنانة اعتزلت التمثيل من أجل علاقتها مع ربها، فارتدت الحجاب وشاركت في بعض الأعمال الفنية، إلا أنها في النهاية قررت ترك التمثيل، بالرغم من تألقها في مجال الفن وأدوارها المؤثره التى لا يمكن تجاهلها، ولديها من الأبناء خمسة، فأرادت البعد عن الفن والتفرغ لأبنائها، وتوطيد علاقتها بربها، ولكن على الرغم من اعتزالها الفن عام 2012 فلا يمكن نسيانها أبدًا، إنها الفنانة حنان ترك، وفيما يلي سنعرض لكم مقتطفات وأسرار عن حياة الفنانة المعتزلة حنان ترك، عبر موقعنا المتميز موقع نجوم مصرية.

نشأتها

الفنانة حنان ترك، من مواليد 7 مارس عام 1975، بمحافظة القاهرة، التحقت بمعهد الباليه ومارسته لفترة من الوقت، وبدأت مشوارها الفني عام 1980، وهي لا تزال ابنة الـ 5 أعوام  في فيلم «ناس تجنن»،  مع سناء يونس وجورج سيدهم، كما شاركت بعدها في عدد من المسرحيات مثل: «سرحان والكنز، وخد بالك من عيالك»، وعام 1991، اشتركت مع محمد هنيدي في مسرحية «ضحك ولعب ومزيكا»، إلى أن أعجب بها المخرج خيري بشارة، ورشحها في فيلم «رغبة متوحشة» في عام 1992 مع نادية الجندي، محمود حميدة وسهير المرشدي، كما أن لها ظهور في إحدى الكليبات وهو كليب «ولا كان بأمري»، للفنان هاني شاكر.
بداية مشوارها الفني

بدأت الفنانة حنان ترك مشوارها الفني بالمشاركة في عدد من الأعمال الناجحة، فشاركت في مسلسلات «المال والبنون» بجزيئيه الأول  والثاني عام 1992 و1995، ومسلسل «نصف ربيع الآخر»، «لن أعيش في جلباب أبي»، و«الوتد»، وفيلم «المهاجر»، عام 1994، ليبدا الجمهور في التعرف عليها وتبدأ شهرتها في التوسع مع كل دور تقدمه.
بطاقتها إلى النجومية

في عام 1997، ظهرت في دور البطولة عن فيلم «إسماعيلية رايح جاي»، مع محمد فؤاد، محمد هنيدي وخالد النبوي، لييحقق الفيلم أكثر من 25 مليون جنيه إيرادات، وشاركت بعده عام 1999 مع هاني سلامة، في فيلم «الآخر»، وفي العام التالي شاركت في مسلسل «أوبرا عايدة» مع الفنان القدير يحيى الفخراني، ولها عدد مهول من الأفلام: منها: «حرامية في كي جي تو، جاءنا البيان التالي، العاصفة، جواز بقرار جمهوري، شباب على الهواء، سهر الليالي، ديل السمكة، حرامية في تايلاند، حب البنات، أحلى الأوقات، تيتو، الحياة منتهى اللذة، دنيا، الآباء الصغار، علاقات خاصة، أحلام حقيقية، كلام في الحب، وقص ولصق»، ومسلسلها الأشهر التى قامت فيه بدور البطولة مسلسل «سارة»، عام 2005.

صعوبات تواجه حنان ترك

واجهت الفنانة حنان ترك عدد من الصعوبات في حياتها، بدأت عام 1997، عندما تم توجيه إليها وإلى الفنانة وفاء عامر، بتهمة مخلة بالآداب إلا أنها ظهرت برائتها من هذة التهمة، كما كان وفاة النجم علاء ولي الدين، عام 2003، كالصاعقة عليها حيث كانت وقتها تصور معه آخر أفلامه، والذي لم يكتمل، تحت عنوان «عربي تعريفة»، لتدخل في صراع لعدة شهور تسترجع فيهم ذكرياتها معه، وكيف كان معها وفجأة توفى، لتقرر بعدها في عام 2006 ارتداء الحجاب واعتزال الفن.
الحجاب والاعتزال

بعد ارتداء حنان ترك الحجاب واعلانها الاعتزال عام 2006، عادت مرة أخرى للتمثيل بحجابها عام 2007، وشاركت في بطولة مسلسل «أولاد الشوارع»، و«هانم بنت باشا» عام 2009، «القطة العميا» عام 2010، «نونة المأذونة» عام 2011، و«أخت تريز» عام 2012، وشاركت في فيلم «المصلحة»، مع أحمد عز وأحمد السقا عام 2012، إلى أن أعلنت اعتزالها الفن بشكل نهائي عام 2012، بعد استضافتها في برنامج «أنا والعسل»، حيث أنها صرحت للإعلامي نيشان بأنها تعيش في صراع ما بين الفن وحجابها، وهي تريد أن توطد علاقتها بربها، وتفكر في الاعتزال، ليتلقى نيشان مكالمة منها بعد هذا الحوار بأسبوع خلال حلقة استضافته الفنانة سمية الخشاب، لتعلن خبر اعتزالها الفن، وقررت ذلك بعد حوارها معه.

ما بعد الاعتزال

بعد اعتزال الفنانة حنان ترك عام 2012 لا تزال تمارس مهامها كسفيرة لهيئة الإغاثة الإسلامية الدولية في منطقة الشرق الأوسط، حيث تم تعينها في يناير 2013، وجاهدت في تقديم الدعم المادي والمعنوي والعلمي لمساعدة أهالي غزة بعد الهجوم الإسرائيلي في نوفمبر 2012، كما أنها أنشئت مجلة للأطفال تحت عنوان «لؤلؤ»، وبطلتها تحمل اسم «نونة»، وملامحح حنان ترك، وتهدف المجلة إلى غرس القيم الأخلاقية في الأطفال، كما لديها «صالون للمحجبات»، وقصص رسوم متحركة للأطفال تحمل اسم «حكايات نونة للأطفال»، ولها قناة على «يوتيوب».
زيجات حنان ترك

تزوجت الفنانة حنان ترك من رجل الأعمال أيمن السويدي، وهي في الـ 20 من عمرها، إلا أن هذا الزواج استمر فقط لعدة شهور قليلة، وتركته وتزوج بعدها من الفنانة ذكرى، وقام السويدي بقتل ذكرى وانتحر بعدها عام 2003، وتزوجت الفنانة حنان ترك مرة أخرى ن رجل الأعمال خالد خطاب، في حفل كبير، إلا أن فرحتها لم تكتمل حيث توفى والدها بعد الفرح بساعة واحدة، وأنجبت من خالد خطاب «يوسف وآدم»، إلا ان الزواج انتهى بالطلاق بسبب مساكل الحياة الزوجية اليومية البسيطة، كاختلافهما في تواجد الكلب خارج أو داخل المنزل، كما أنه رفض حجابها، فهو لم يكن يراه فرضًا من وجهة نظره، إلى أن انفصلا ومن ثم تم القبض على خالد خطاب بتهمة ممارسة الشذوذ وتعاطي المواد المخدرة، وتوفى في السجن في وتزوجت بعده من المخرج هادي الباجوري إلا أنهما انفصلا، لتتزوج بعده رجل أعمال سعودي وأنجبت منه «محمد»، ولكن زواجهما لم يستمر إلا 6 أشهر فقط، وأخيرًا كانت زيجتها الخامسة من رجل الأعمال محمد مالك، شقيق القيادي الإخواني حسن مالك، وأنجبت منه «مريم ومنى».
الندم.. وحلا شيحة.. والاختفاء

صرحت الفنانة حنان ترك لـ«العربية»، عام 2008، على ندمها على أعمالها الفنية التى لم تراع فيها الله سبحانه وتعالى، وبخاصة المشاهد الساخنة والتعري، وحتى التلامس الغير شرعي والملابس الغير شرعية، كما أنها تعتبر الأموال التى اكتسبتها من الفن حرامًا، حيث قالت:

    «ليس عيبًا أن أعترف بالخطأ، فما بُني على باطل فهو باطل، ليسامحني الله لأنني كنت أؤديها عن جهل بالدين»

وصرحت الفنانة حلا شيحة عبر صفحتها الشخصية على الفيسبوك بأن اعتزالها وارتدائها النقاب كان بفضل حنان ترك، حيث دعتها حنان إلى درس ديني، والذي نتج عنه ارتداء حنان للحجاب، ومن بعده قررت حلا الذهاب للعمرة، وهناك قررت ارتداء النقاب واعتزال الفن، وقل ظهور حنان ترك في الحياة بشكل عام، فكان أخر ظهور لها بصحبة زوجها في أكتوبر الماضي، في حفل احتفال زينة بعيد ميلاد توأمها «زين وعز الدين».