ads

في واقعة فريدة من نوعها.. زوجان حديثي الزواج يرفضان استلام أول مولودة لهما بعد ولادتها “مش عاوزينها وادوها لأي حد محتاجها”

في واقعة فريدة من نوعها.. زوجان حديثي الزواج يرفضان استلام أول مولودة لهما بعد ولادتها “مش عاوزينها وادوها لأي حد محتاجها”
(مش عاوزينها وأدوها لأي حد محتاجها)، يمكن أن تسمعون هذه الجملة وفي أي موقف عندما لا تريدون حقيبة، أو ملابس، أو ربما شقة ،ولكن هل يمكن أن تطلق هذه الكلمات على طفلة ولدت حديثا، فهي قرة عين الأم والأب، ولكن هما الذين قالوا هذه الكلمات على ابنتهم التي ولدت في يوم 20 يناير الماضي بعد أن ذهبت الأم عندما شعرت بألم المخاض وبعد مرور عملية الولادة بسلام.
كان لابد من أن يتم وضع الطفلة في الحضانة، ولمدة أسبوع لم تسأل الأم ولا الأب عن ابنتهما ولا على حالتها الصحية، وعندما بدأت الطفلة في التحسن، قامت إدارة المستشفي بالاتصال على والد الطفلة والذي ترك لهم رقم هاتفه أثناء الولادة قال الأب، " أحنا معندناش بنات، وإحنا مش عاوزنها، أعطوها لأي حد محتاجها"، كادت إدارة المستشفي أن تصاب بالجنون، ولكن هذا ما حدث، فقاموا بالاتصال بوالدة الطفلة فقال نفس الكلام الذي قاله الأب، فقامت الإدارة بإبلاغ الشرطة وتحرير محضر بالواقعة، والبدء في تسليم الطفلة لدور الرعاية، وتبين أن الزوجين بالفعل متزوجين، بناء ما أثبتته قسيمة الزواج وبطاقة الرقم القومي للزوجين، ولكن لم يبدوا السبب إلي الآن لفعلهما، وجاري التحقيق.